أمومة

من المهم معرفة ما إذا كنت أنت أو أي أم أخرى تعرفينها تعاني من تلك الأعراض.. قدمنا لكِ أعراض للتحقق ما إذا كنتي تعانين من اكتئاب ما بعد الولادة !!!

من المهم معرفة ما إذا كنت أنت أو أي أم أخرى تعرفينها تعاني من تلك الأعراض.. قدمنا لكِ أعراض للتحقق ما إذا كنتي تعانين من اكتئاب ما بعد الولادة !!!

ايفا بوست – فريق التحرير

اكتئاب ما بعد الولادة هو مصطلح لوصف نوع من الاكتئاب تعاني منه الأمهات اللواتي أنجبن حديثًا، وهو ناتج عن التغيرات الهرمونية وتعديل الروتين والإرهاق الذي يتبع الأمهات بعد ولادة طفل جديد.
حيث يصيب 1 من كل 8 نساء خلال الأشهر القليلة الأولى بعد الولادة، إنه شائع جدًا ولكن لم تتم مناقشته جيدًا من قبل، ومن المهم معرفة ما إذا كنت أنت أو أي أم أخرى تعرفينها تعاني من تلك الأعراض فيتطلب منك تقديم الدعم وفي بعض الحالات يلزم تناول الدواء.

فيما يلي بعض الأعراض للتحقق مما إذا كنت أنت أو أم أخرى تمر بها:

1- “الشعور بالحزن أو اليأس طوال الوقت”

على الأرجح أنك تبكين كثيرًا حتى عندما لا يكون هناك سبب حقيقي للبكاء، لديك شعور ثقيل في صدرك لا يمكنك التخلص منه.

2- “تعانين من اضطرابات في النوم أو الأكل”

يحتاج الطفل إلى الكثير من الاهتمام والطاقة، لذلك عندما ينام الطفل يكون لديك بعض الوقت الهادئ للراحة أو أخذ قيلولة. ولكن بغض النظر عن مدى تعبك فأنك لا تستطيعين النوم وليس لديك شهية للأكل.

3- “لا يمكنك الارتباط بالطفل”

اكتئاب ما بعد الولادة غالبًا ما يتم تصوير الأمومة على أن هناك أم مبتسمة وطفل نائم بشكل مثالي طوال الوقت، لكنك لا تشعرين بهذه الرابطة مع طفلك الجديد، لا تمتلكين شعور بالسعادة أو المحبة أو الاهتمام تجاهه، تشعرين وكأن هناك شيء مفقود ويلحق بك الشعور بالذنب.

4- “لديك أفكار بإيذاء نفسك أو الطفل”

يمر في ذهنك الكثير من “ماذا لو” طوال الوقت مثل: ماذا لو تركت الطفل هنا؟ ماذا لو أنهيت هذا الأمر الآن؟ قد يبدو غريبَا لكنه ليس نادرًا في بعض البلدان الآسيوية لا تُترك الأمهات الجدد بمفردهن على الإطلاق لتجنب أي حوادث كانت هناك أخبار عن أمهات يقتلن أطفالهن دون أن يدركوا ذلك لا تكوني تلك الأم يمكنك طلب المساعدة أو أخبري أحبائك أو حتى باستطاعتك استشارة طبيبك.

5- “تعانين من التشتت بالتركيز أو ضعف التركيز”

عقلك دائمًا مشتت لا يمكنك الجلوس في راحة تامة، يكاد يكون من المستحيل التركيز على مهمة، ويعتبر اتخاذ القرارات هو كابوس بالنسبة لك ولا تعرفين ما الذي ينبغي عليك فعله الآن.

6- “أنتِ عنصر خامل إجتماعيًا” 

يبدو أن هناك خطًا غير مرئي بينك وبين الآخرين، عندما يزورك الأصدقاء والعائلة لا تشعرين أنك جزء من عالمهم حيث تشعرين وكأنك شخص غريب يستمع إلى محادثاتهم.

هذه ليست سوى بعض أعراض اكتئاب ما بعد الولادة، تختلف كل أم عن غيرها وقد تواجه بعضًا أو أكثر مما تم سرده هنا فما هي الخطوة التالية؟
الخطوة التالية هي طلب المساعدة وقومي بإبلاغ شريكك وعائلتك وأصدقائك، كما ناقشي مشاعرك مع طبيبك وعادةً ما يستخدم العلاج النفسي والأدوية وكلاهما لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة،

لا تخفي من التحدث وطلب المساعدة هناك أيضًا مجموعات دعم عبر الإنترنت للأزواج ، حيث يعد الإنترنت مصدرًا رائعًا للحصول على المعلومات والمساعدة اللازمة للأمهات اللاتي يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة.

هكذا يتأثر الطفل بشجار والديه الدائم.. فما الحل؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى