منوعات

إلى الخارجة من قصص حب فاشلة.. نصائح قيمة ومميزة إقرأيها وطبقيها وستنذهلين بالنتائج

إلى الخارجة من قصص حب فاشلة.. نصائح قيمة ومميزة إقرأيها وطبقيها وستنذهلين بالنتائج

إيفا بوست _ فريق التحرير

الكثير من السيدات تتعرض لصدمات عاطفية في حياتهن، ومنها أن تحب الواحدة منهن شخص، فتتعرض للخيانة من قبله.

أولا يبادلها مشاعر الحب، أو يرتبط بسيدة أخرى، وربما يغيب عنها بسبب ظروف، بعد أن تكون أحببته وتعلقت به لحد الجنون.

والصدمة العاطفية لدى السيدة ليست بالأمر السهل أبدا، ربما تؤثر على حياتها بشكل كلي، وتتأزم أمورها من الناحية الجسدية والنفسية.

صدمة عاطفية/ صورة من الإنترنت

لكن أوجه نصيحتي لكل سيدة مرت بهذا الموقف، هناك بعض النصائح عليك أن تتبعيها حتى تخرجي من هذه الحالة بأقل خسائر ممكنة.

الابتعاد عن تفاصيله 

حاولي أن تمسحي كل شيء من على جوالك أو لابتوبك يتعلق به، سواء رقمه أو صوره، وحتى المحادثات التي كانت بينكما.

 وخاصة الأغاني والفيديوهات التي لها مناسبة مرتبطة به، أو التي سبق وأهداكي إياها، ربما يكون ذلك صعبا بالبداية، لكن الأمر يتطلب شجاعة منك.

وإياكي أن تعيدي قراءة الكلام الحلو والوعود التي كان يرسلها على الواتس أب، أو تتصفحين من جديد صوره الشخصية.

لأن ذلك سيدخلك في موجة عالية من الحزن، وربما تصابي بالأمراض الجسدية التي من الممكن أن تلحق الإنسان في ظل الحزن.

كالقرحة بالمعدة والجلطة وغيرها، عافاكي الله منها وأبعدك عنها، لا تنسي أنه لا يوجد شيء أثمن من حياتك وصحتك.

قوي نفسك

ابحثي عن الأمور التي تقوي شخصيتك وتعززها أمام نفسك وأمام بقية الناس، كالعمل والدراسة والاستقلالية وغيرها.

هذه النقاط والأمور أنت تعلمي ما هي، ومن أين مصدرها، وعلمي نفسك على مواجهة الظروف القاسية والأزمات بشجاعة.

أقضي متسع من الوقت مع الأشخاص الذين تحبينهم ويحبونك، وخاصة من يمنحونك طاقة إيجابية، ومن يهتمون بك.

وكوني قريبة ممن يتمتعون بالروح الفكاهية والكوميدية، ومن يقومون بإضحاكك كثيرا عند الالتقاء بهم.

لا تنجري وراء أخباره

في حال حاول أحد ما فتح موضوع الشخص الذي كنتي تحبينه معك، أغلقيه بهدوء، أو غيري الحديث كله، ولا تعلقي على القصة مطلقا.

لا تدخلي إلى حساباته الخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي، ولا تسألي عنه أو عن أخباره، أو التفاصيل المتعلقة به.

وإن سمعتي بقصة عنه لا تتأثري كثيرا، وإن كانت عن ارتباط عاطفي أو غيره، وإياكي أن تظهري له أنك مهتمة به، دعيه يشعر أنه لم يعد له وجود بحياتك.

صدقيني في حال اتبعت ما سبق، صدقيني سيلتهمه الشعور بالغيظ، لأنه لم يؤثر معك أنه خرج من حياتك ولم يعد ملكك كالسابق.

وكوني على ثقة عندما سيرى مظهرك الأنيق والجميل، وقوة شخصيتك وحكمتك والمحاسن التي تمتلكيها سيعض يديه ندما على فراقك.

فانتبهي لنفسك ولحياتك ولمستقبلك، ولا تدعى لأي شخص أن يعكرها أو يؤثر عليك، وإن كان ذلك الشخص حلمك ومالك قلبك في يوم من الأيام. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى