جمال

لماذا عليك إدراج الكولاجين الطبيعي في وجباتك اليومية؟

لماذا عليك إدراج الكولاجين الطبيعي في وجباتك اليومية؟

ايفا بوست_ وكالات

يحتاج الجلد إلى بروتين الكولاجين، الذي يحافظ على نضارة البشرة ويؤخر ظهور علامات الشيخوخة.

وفي هذا التقرير الذي نشره موقع “إف بي” الروسي (FB.ru)، قالت فيكتوريا أندريفا إن العديد من النساء قد يعانين من نقص الكولاجين لذلك يلجأن إلى أخصائي تجميل أو تناول بعض المكملات الغذائية، بينما يمكن أيضا توفير احتياجات الجسم اللازمة من هذا البروتين من الغذاء.

لماذا عليك إدراج الكولاجين الطبيعي في وجباتك اليومية؟

الجيلاتين

أثبتت تجربة الملايين من النساء أن الجيلاتين العادي أفضل مصدر غذائي للكولاجين، وهو يباع في محلات البقالة بأسعار معقولة، علما بأن الجيلاتين والكولاجين متشابهان من حيث التركيبة.

يُعرف الجيلاتين بأنه الكولاجين المستخرج من الأنسجة الحيوانية. ولكن لا يمكن تناول مادة الجيلاتين وحدها، وإنما ينبغي إدراجها في النظام الغذائي عن طريق استخدامها في تحضير طبق الهلام اللحمي أو حلوى الهلام.

فيليه الدجاج

لا تقتصر مزايا لحم الدجاج على المساعدة في إنقاص الوزن، بل تتجاوز ذلك لتشمل الحفاظ على شباب الجلد، وذلك نظرا لاحتوائه على ألياف الكولاجين التي يمتصها الجسم بسهولة.

للحفاظ على قوام رشيق وبشرة شابة، يمكن خبز أو سلق صدور الدجاج، ومن الأفضل تناولها مع الكينوا أو الخضروات الخضراء.

مرق العظم

إن صنع مرق من العظم يساعد على مكافحة العديد من مشاكل الجهاز الهضمي ناهيك عن كونه مصدرا جيدا للكولاجين، خاصة عظام اللحم البقري.

إلى جانب ذلك، يحتوي المرق الموجود في عظام الدجاج على الكولاجين من النوع الثاني، الذي له تأثير مميز على صحة الجهاز العضلي الهيكلي.

الكبد

إن الأشخاص الذين يرغبون في بشرة نضرة وموحدة اللون يُنصحون بتناول كبد البقر، لما يحتويه من كميات كبيرة من الكولاجين.

أرجل الدجاج

تحتوي أرجل الدجاج على تركيز عال من الكولاجين. وقد أثبتت دراسة أجراها علماء من تايوان احتواء أرجل الدجاج على نسبة كبيرة من الكولاجين.

كما  يساعد البروتين الموجود في أرجل الدجاج، والذي يشبه المادة اللاصقة، على تقوية الخلايا وحمايتها من الشيخوخة وتحسين صحة المفاصل والعظام.

البيض

يحتوي صفار البيض على عدة أنواع من الأحماض الأمينية، إلى جانب الفيتامين “أ” و”إي” و”ب” والأوميغا 3، فضلا عن نسبة مهمة من الكولاجين. والبيض أيضا غني بالكبريت، وهي مادة ضرورية لتركيب الكولاجين وتسهيل امتصاصه.

الأسماك البحرية

تضم قائمة الأطعمة المضادة للشيخوخة الأسماك البحرية مثل السلمون المرقط والسلمون وثعبان البحر والتونة، لكونها غنية بالكولاجين وتحتوي أيضا على حمض الأوميغا 3 الذي يلعب دورا مهما في الحفاظ على صحة البشرة والعظام والشعر.

كما تحفز الأحماض الدهنية امتصاص الجسم للكولاجين، وزيادة تركيزه بطريقة طبيعية. في المقابل، تفتقر الأسماك التي يتم تربيتها إلى مادة الكولاجين، والتي عادة ما تباع في المحلات التجارية.

عناصر أخرى لامتصاص الكولاجين

إن تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية كبيرة من الكولاجين لا يكفي للحفاظ على صحة البشرة، وإنما ينبغي معرفة ما ينبغي تناوله إلى جانب الكولاجين لضمان امتصاص الجسم له بشكل جيد.

ينصح بالجمع بين المنتجات التي تحتوي على الكولاجين والأطعمة النباتية مثل الفواكه والخضروات الطازجة، فضلا عن منتجات الألبان والبقوليات والبذور، لأنها تساعد على امتصاص الكولاجين.

ويوصى أيضا بالنوم جيدا لضمان امتصاص الجسم للكولاجين، نظرا لأن انخفاض جودة النوم من العوامل الرئيسية التي تؤدي إلى شيخوخة الجلد المبكرة.

المصدر: الجزيرة.

الغمازات والشامات وغيرهما.. كيف تحوَّلت اختلالات في وظائف الجسم إلى علامات للجمال؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى