بروفايل

ملامحه الأوروبية أدخلته عالم الفن وبرع بدور الخواجة وتوفي قتلاً داخل شقته وبقي الفاعل مجهولاً .. قصة الفنان يوسف العسال

ملامحه الأوروبية أدخلته عالم الفن وبرع بدور الخواجة وتوفي قتلاً داخل شقته وبقي الفاعل مجهولاً .. قصة الفنان يوسف العسال

ايفا بوست – فريق التحرير

يوسف العسال، ممثل مصري راحل قدم خلال مسيرته الفنية قرابة ال 250 عملاً فنياً منوعاً كان للدراما النصيب الأكبر منها.

عمل العسال بداية موظفاً في إحدى شركات الطيران حتى شاهده أحد المخرجين ولفت نظره ملامحه الأوروبية التي كانت بوابة دخوله للفن.

حيث أسند للراحل دور الخواجة في عديد الأعمال بسبب ملامحه المميزة من جهة وإجادته التحدث باللغتين الإنجليزية والفرنسية.

 

وكانت نهاية العسال مأساوية بعدما قتل عام 2014 داخل شقته بطريقة مأساوية على يد مجموعة من اللصوص.

نشأته وبدايته الفنية

ولد الفنان المصري يوسف جورج يوسف يوم 14 أيار عام 1947 وعرف باسمه الفني “يوسف العسال“.

لم تكن في نية العسال دخول عالم الفن والتمثيل حيث عمل موظفاً في إحدى شركات الطيران.

إلا أن صدفة جمعته مع أحد المخرجين الذي أعجب بملامحه الأوروبية وإجادته التحدث باللغتين الإنجليزية والفرنسية.

لتنطلق بعدها مسيرته الفنية التي بدأت منذ عام 1975 وحتى وفاته عام 2014.

أبرز أعماله الفنية

شارك الفنان الراحل يوسف العسال خلال مسيرته في أكثر من 80 فلماً سينمائياً بدأها عام 1975 بفلم “مجانين بالوراثة”.

وشارك بعدها الراحل في عدد من الأفلام، من أبرزها “شوارع من نار، المشاغبات، بون سواريه، جيم أوفر”.

وتوالت بعدها مسيرته الفنية المميزة وكانت آخر فلم سينمائي له عام 2014 بعنوان “نسر البرية”.

وفي الدراما شارك العسال في 165 عملاً درامياً منوعاً، كانت بدايتها من مسلسل “العملاق” عام 1979.

وفي العام التالي اشترك العسال في مسلسل “دموع في عيون وقحة” رفقة الزعيم عادل إمام.

وتوالت بعدها مشاركاته الدرامية، ومن أهمها “عائلة الحاج متولي، أدهم الشرقاوي، لحظات حرجة، تحت الأرض”.

حياته الشخصية

تزوج الفنان يوسف العسال مرة واحدة خلال حياته وكانت من سيدة من خارج الوسط الفني تدعى “مارفي يوسف نسيم”.

وقد بقيت زوجته معه حتى وفاته وتعرضت لمحاولة قتل، كما أنجب منها ابن وحيد توفي عام 2001.

نهايته المأساوية

رحل الفنان يوسف العسال يوم 19 نوفمبر عام 2014 عن عمر ناهز 67 عاماً بطريقة مأساوية للغاية.

حيث دخل أربعة من اللصوص إلى منزله وأهموه أنهم من شركة الكهرباء قبل تقييده وسرقة منزله.

وبعد ساعة أقدم اللصوص على قتله ومحاولة قتل زوجته التي نجب بأعجوبة من الحادث.

ورغم إفادة زوجته بأوصاف شخص من اللصوص إلا أن القضية وبعد سنوات من البحث قيدت ضد مجهول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى